تفاصيل الكتاب
تنزيل كتاب شخصيات مصرين بين التهميش والنجومية لخطاب معوض من موقع تحميل الكتب الإلكترونية

شخصيات مصرين بين التهميش والنجومية لـ خطاب معوض من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب شخصيات مصرين بين التهميش والنجومية لـ خطاب معوض

إنهم بالفعل «شخصيات مصرية» مبدعة، عاشوا حياتهم بين «التهميش والنجومية»، أعمالهم خالدة وشاهدة على إبداعهم. هم نجوم وإن كنا نجهل أسماءهم، هم ممثلون ومطربون وملحنون وشعراء وكتاب وأدباء وتربويون ومجاهدون، تم تهميشهم وإهمال سيرتهم للأسف الشديد. وسواء كان هذا التهميش عن عمد أو عن جهل وإهمال وتقصير، فإننا في هذا الكتاب نجد لمحات من حياة هؤلاء النجوم المبدعين العظام، ونتذكر معًا بعض أعمالهم الخالدة.
فالممثلون الذين يتعرض لهم هذا الكتاب هم من نجوم الصف الثاني والثالث في السينما المصرية، وحققوا نجومية كبيرة دامت عشرات السنوات. ورغم أن معظم الناس يجهل أسماء هؤلاء المبدعين فإننا جميعًا من المؤكد نتذكر أعمالهم وأدوارهم، فمن ينسى مثلًا الفنكوش في فيلم «واحدة بواحدة»؟ أو بَركِة الحاج نادي في فيلم «كراكون في الشارع»؟ أو حلمي فهمي نظمي رسمي في فيلم «آه من حواء»؟ أو بنت سلطح بابا في فيلم «إشاعة حب»؟ أو عبد الرحيم كبير الرحيمية قبلي؟
وهناك بعض الأغنيات اشتهرت وأصبحت على كل لسان، وبرغم شهرتها فإن أصحابها لا يعرفهم أحد! ولو عرفهم بعض الناس فمن المؤكد أنهم لا يعرفون أنهم أصحاب هذه الأغنيات. وفي هذا الكتاب بعض هذه الأغنيات وسيرة المطربين الذين قاموا بغنائها مثل: طار في الهوا شاشي، وفتّح عينك تاكل ملبن، وشبيكي لبيكي، وألو ألو.. ٢٠٠ ألو ولا حدش رد.
كذلك نجد أيضًا في هذا الكتاب بعض الفنانين المشهورين الذين ركزت وسائل الإعلام على جانب من حياتهم وتركت جانبًا آخر وهمشته، ومنهم بعض الممثلين الشعراء، وأحدهم غنى له عبد الوهاب وفريد الأطرش وكبار المطربين.
أيضًا نجد في هذا الكتاب سِيرًا لبعض المبدعين الذين تعرضوا في حياتهم لبعض المآسي، ورغم هذه المآسي إلا أنهم أصبحوا من كبار المبدعين كل في مجاله.

كتب مماثلة