تفاصيل الكتاب
كتاب تاريخ العرب المسلمين فى أسبانيا لستانلى لين بول من كتبي, أكبر موسوعة كتب عربية

تاريخ العرب المسلمين فى أسبانيا لـ ستانلى لين بول من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب تاريخ العرب المسلمين فى أسبانيا لـ ستانلى لين بول

كلاسيكيات التاريخ
شَهِدَ القَرْنُ التَّاسِع عَشَر البِدايَةَ الحَقِيقِيَّة لحَـرَكَةِ الاسْتِشْراق التي تَـرْجِعُ بِداياتُها الأولى إلى عَصْرِ الحُـرُوبِ الصَّلِيبِيَّة عندما بَدَأ الغَـرْبُ المَسِيحي في التَّعَرُّفِ على حَضَارَةِ الإسْلام. هكذا بَدَأت في الظُّـهُورِ الدِّراساتُ الاسْتِشْراقِيَّةُ الجادَّة التي تَناوَلَت كُـلَّ مَناحِي الحَضَارَة الإسْلامِيَّـة، خاصَّةً مع تأسِيسِ دار نَشْر بريل Brill في لَيْدِن بهُولَنْدا التي تَخَصَّصَت في نَشْرِ التُّـراث الشَّرْقي، فبَدأت النُّصُوصُ الأصْلِيَّة للتُّـراث العَـرَبي الإسْلامِي تَعْرِفُ طَرِيقَها إلى النَّشْرِ النَّـقْدِي على أيْدي مُسْتَشْرِقِين من أمْثالِ سِلْفِسْتَر دي ساسي SILVESTRE DE SACY وفِرْدينانْد فيسْتِنْفِلد F. WUSTENFIELD وشارْل لِيال CH. LYAL ومِيخائِيل دي خُويَه M. DE GOEJE وجوسْتاف فليجِل GUSTAVE FLUGEL.
وفي الوَقْتِ نَفْسِه بَدأت الدِّراساتُ الجادَّة التي تَناوَلَت عُلُومَ القُرْآن والحـَدِيث والعَقِيدَة والأدَب وتارِيخ العُلُوم في الظُّـهُور، والتي يَـهُمُّنا منها في هذا المَجال ما يَتَعَلَّقُ منها بالتَّارِيخِ الإسْلامِي على وَجْهِ الخُـصُوص. فنَتِيجَةً لنَشْرِ العَدِيدِ من المَصَادِر التَّارِيخِيَّـة الأصْلِيَّـة وتَوافُر نُسَخٍ خَطِّـــيَّةٍ لما لم يُنْشَر منها في مَكْتَباتِ أوروبا، بَدأت في الظُّـهُورِ المُؤَلَّفاتُ الاسْتِشْراقِيَّـةُ الأولى التي تَناوَلَت التَّارِيخَ الإسْلامِي على أيْدِي كُلٍّ من إتْيان كاتْرمِير ETIENNE QUATRMÈRE وجوسْتاف فييل G. WIEL ووِلْيَم موِير W. MUIR وستانْلي لين بولS. LANE – POOLE ويوليوس فِلْهَوْزِن JULIUS WELHAUZEN وألْفرِيد بَـتْلَر ALFRED BUTLER وآدَم مِيتْز ADAM METZ ثم جان سُوفاجِية JEAN SAUVAGET وجُودْفروي ديمومْبِين GAUDEFROY DEMONBYNES وهامِلْتون جِب HAMILTON GIBB وجاسْتون ڤييت GASTON WIET وليفي بروفِنْسال LEVI PROVENCAL. وهي تُمَـثِّــلُ «كلاسِيكِيَّات الدِّراسات التَّارِيخِيَّـة» التي كَتَبـَها المُسْتَشْرِقُون بتَطْبِيق المَـنْهَج العِلْمِـي لدِراسَة التَّارِيخ الذي بَدَأ يَسُودُ مع انْتِشار نَظَرِيَّات النَّـقْدِ التَّارِيخِي الأوروبي، والتي تَقُومُ على أساسِ أنَّ التَّارِيخَ يُصْنَعُ من وَثَائِق وحيث لا تُوجَدُ وَثائِقُ فلا تارِيخ.

النوع الأدبي:
كلاسيكيات
كتب مماثلة