تفاصيل الكتاب
تنزيل كتاب باب الخروج لعزالدين شكري من موقع تحميل الكتب الإلكترونية

باب الخروج لـ عزالدين شكري من كتبي

متاح فقط على أجهزة الموبايل والتابلت بأنظمة iOS و Android - وغير متاح الان على أجهزة اللاب توب والكمبيوتر

نبذة قصيرة عن كتاب باب الخروج لـ عزالدين شكري

تدور أحداث رواية (باب الخروج) عن شاب مصري شغل منصب المترجم في القصر الرئاسي. في البداية، عمل على ترجمة المقالات ثم بعد ذلك امتهن مهنة الترجمة فورية للقاءات الرئيس ومحاوراته الدولية. تكرار وجودك في نفس المكان مع الرئيس يمنحك شعورًا بالأهمية والقوة لا يمكنك مقاومته، لأنك تنتقل من حيث كنت لتصبح عضوا في طائفة الناس الذين يرون الرئيس دوما، وهي طائفة محدودة العدد جدا. قبولك في عضوية هذه الطائفة يعطيك تميزا عن البقية، شئت أم أبيت، وشيئا فشيئا تعتاد هذا التميز، ويرتبط شعورك بنفسك وبقوتك بانتمائك لهذه الطائفة، وطبعا بالرئيس نفسه.كتب عزالدين شكري فشير روايته في عام 2011 بعد ثورة 25 يناير وتنبؤ بما تلاها من أحداث في الحياة السياسية في مصر حتى عام 2020. وتُعد هذه الرواية هي الأولى من نوعها التي تُصور واقع وتتنبأ بمستقبل؛ وتتحقق تنبؤات عز الدين في كثير من الأحداث والوقائع مع بعض الإختلافات. لكنه نجح بشكل كبير في تجسيد المشهد السياسي والصراع على الحكم في مصر بعد الثورة وسعي كل فصيل سياسي للفوز بالسلطة وتحقيق مصالحه الشخصية وإن تعارضت مع مصالح الوطن.

كتب مماثلة